مِنٌتُدُى أمِوِآجَ ـ آلَبّـحً ـر

مِنٌتُدُى أمِوِآجَ ـ آلَبّـحً ـر منٌتُدُى رٱقَيّ وِمميّز .. وِيّشّمل ٱلمعرفُة وِٱلموِٱضيّع ٱلقَيّمة وِٱلمفُيّدُة ... وِيّرحًبّ بّٱلزوِٱر ٱلكرٱم لقَضٱء ٱمتُع ٱلٱوِقَٱتُ فُيّۂ .
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» الماء الأبيض في العين أسبابه وعلاجه
الأربعاء نوفمبر 14, 2018 3:42 pm من طرف Noraan

» كلمات سومرية لازالت تستخدم في لهجة اهل العراق . كلمات سومرية . لهجة اهل العراق
الثلاثاء نوفمبر 13, 2018 6:56 am من طرف Noraan

» أمثال عراقية
الثلاثاء نوفمبر 13, 2018 6:39 am من طرف Noraan

» شرب الشاي بعد الأكل يقلل من امتصاص الحديد
الأحد نوفمبر 11, 2018 12:58 pm من طرف Noraan

» النملة تستطيع أن تحمل 50 ضعف وزنها
الأحد نوفمبر 11, 2018 12:39 pm من طرف Noraan

» أشهر قصص الاطفال عن النظافة
الجمعة نوفمبر 09, 2018 4:25 am من طرف Noraan

» قصص واقعية عن استجابة دعاء المظلوم
الخميس نوفمبر 01, 2018 2:47 pm من طرف Noraan

» قصة النقطة الحمراء على جباة الهنود
الخميس نوفمبر 01, 2018 2:21 pm من طرف Noraan

» قصة الحارس وحذاء الحظ الذهبي
الخميس نوفمبر 01, 2018 2:14 pm من طرف Noraan

نوفمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 الراعي والكرة الزجاجية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Noraan
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 2335
تاريخ التسجيل : 27/11/2015
الموقع :

مُساهمةموضوع: الراعي والكرة الزجاجية   الخميس سبتمبر 13, 2018 11:21 am

الراعي والكرة الزجاجية



يحكى أن طفل يدعى ناصر يسكن هو وعائلته في أحد أطراف قرية اسبانية، ويعمل ناصر برعي الأغنام حيث أنّه يخرج في كل صباح مصطحباً قطيع الغنم إلى التلال ويمكث حتى غروب الشمس ويعود إلى المنزل.
يعيش ناصر وعائلته وجميع سكان القرية بساعدة كبيرة، حيث أن الطبيعة الخلابة تحيط بهم وحياتهم بسيطة خالية من التعقيدات.
في أحد الأيام وخلال تواجد ناصر في المرعى لفت انتباهه بريق خلف مجموعه من الأزهار فأسرع ليرى مصدر هذا البريق، وجد ناصر خلف الازهار كرة زجاجية شفافة غاية بالجمال فبدأ بقلبها وتفقدها، وفجأة صدر من الكرة صوت يخبر بأنصر بأنَّه سوف يحقق له أمنية.
ارتبك ناصر ولم يتمكن من طلب أمنية حيث يوجد الكثير من الأفكار في رأسه، لذلك طلب ناصر من الكرة تأجيل تحقيق الأمنية، في اليوم التالي لم يجد ناصر ما يطلبه من الكرة لذلك استمر في تأجيل الأمنية.
مضت الأيام وكان ناصر يعيش بسعادة كبيرة ولم يحتاج أن يطلب أية أمنية من الكرة، وفي أحد الأيام تبع أحد الأطفال ناصر إلى المرعى واكتشف أمر الكرة، فسرقها عندما غط ناصر بالنوم وأسرع إلى القرية.
عندما علم أهل القرية بأمر الكرة وقدرتها على تحقيق الأمنيات بدأوا بطلب الذهب والمجوهرات والمنازل الفخمة، ولكن بدلاً من أن تزيد هذه الأمنيات سعادتهم أصبحت سبباً في تعاستهم، حيث تفشى بينهم الحسد والغيرة بسبب امتلاك بعضهم الذهب ولكن دون منزل فاخر وامتلاك البعض الأخر المنازل الفاخرة دون الذهب.
مع مرور الوقت أصبحت الحياة تعيسة للغاية في القرية ولا تطاق فقرر أهل القرية الذهاب لناصر وإعادة الكرة له ومعرفة كيف تمكن من الحفاظ على سعادته مع وجود الكرة بحوزته، أخبر ناصر الجميع بأنَّ الذهب والمجوهرات لا تجلب السعادة، والسعادة الحقيقة يمكن الحصول عليها من حب الأخرين ومشاركتهم في كل شيء بعيداً عن الحسد والغيرة.
وفي النهاية قرر ناصر أن يطلب أمنيته وهي أن تعود القرية إلى ما كانت عليه بالسابق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://      http://lomiblack.yoo7.com.com
 
الراعي والكرة الزجاجية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مِنٌتُدُى أمِوِآجَ ـ آلَبّـحً ـر :: منتدى العام :: القصص والروايات :: منتدى قصص الأطفال-
انتقل الى: